الطائرة المقاتلة الشبح الإيرانية تحلق في سماء زائفة

Also available in: English Français Español

News photo of Iran’s Qaher-313 flying across a photoshopped sky.

كشف مدونون إيرانيون باكراً هذا الشهر عن زيف [بالعربية] صورة رسمية تُظهر الطائرة المقاتلة الشبح التي كشفت عنها إيران مؤخراً، قاهر 313، وهي محلقة في السماء، وأنه تم تركيبها باستخدام برنامج فوتوشوب. على الرغم من مزاعم الحكومة الإيرانية أن الطائرة تجوب وتحلق في السماء، سلط المدونون ثاقبي النظر الضوء على قص صورة الطائرة من معرض وحفل تم تدشينه في طهران وتركيبها على خلفية مختلفة. [جميع الروابط بالفارسية والإنجليزية ما لم يذكر غير ذلك]

بينما استعان العديد من الإيرانيين (من بينهم الجيش على الأرجح) بموقع فيسبوك للترويج عن الطائرة قاهر 313، رأي العديد من المدونين الصورة فرصة للسخرية والتهكم على النظام الإيراني. بالإضافة إلى مادة أخرى للسخرية وهي صورة أيضاً مزيفة لقرد زعمت إيران أنها أرسلته إلى الفضاء.

بعد كشف فضيحة القرد، كتب “الباحث عن الحرية” عن بدء صحف ووسائل الإعلام الإيرانية تسليط الضوء على إنتاج وزارة الدفاع الناجح لطائرة مقاتلة حديثة جداً. رأي المدون الأمر ‘غريب’ بسبب الكشف عن الطائرة داخل إستاد رياضي مغلق بينما جرت العادة إظهار الطائرات أثناء تحليقها في السماء. كما لاحظ أيضاً صغر الأبعاد القياسية للطائرة عن مثيلاتها، مما دفعه لكتابة التعليق التالي:

لا يمكننا الثقة في مزاعم جمهورية إيران الإسلامية حتى نرى الطائرة المقاتلة تحلق في السماء، بسبب السمعة السيئة التي تملكها الحكومة بسبب إعداد وتزيف صورة باستخدام برنامج فوتوشوب وتقديم نماذج بدل أشياء حقيقية.

يُذَكِرنا بعض المدونون بوجود قضايا أكثر أهمية للبلاد من عمل طائرة مقاتلة جديدة.

نشر إكسكاليبور صورة للطائرة وقدر التكلفة، قائلاً:

الناس تريد الخبز، لا الطائرات المقاتلة. إلا إذا كنا سنطعم الجوعى صواريخ وذخيرة!

نشر 666Sabz عدة صور وقارن “قاهر 313″ بمثيلاتها الأجنبية، ملاحظاً مدى صغر قمرة القيادة [بالعربية] الخاصة بالطائرة “قاهر 313″.

كتب تويتتر بعد العودة المجيدة لقرد الفضاء، تبحث إيران الآن عن قرد غبي ليصبح قائد الطائرة قاهر 313.

وفقاً لذلك، وفرت الطائرة قاهر 313 مادة خصبة للمدونين والمشككين على حد سواء للتهكم والسخرية من الدعاية العسكرية الذاتية للحكومة الإيرانية. في الحقيقة، يوضح الفيديو التالي تخطي السخرية والتهكم حد الجيل الخامس من الطائرات المقاتلة الإيرانية المزعومة.


For additional reading on this topic please see:

Comments Off